مقتل 33 جندياً تركياً في إدلب.. وأنقرة تتوعد

0
41

أعلن والي هاتاي التركية رحمي دوغان، مساء الخميس، مقتل 33 جندياً جراء قصف جوي لقوات النظام السوري على أفراد من الجيش التركي في إدلب، فضلًا عن وجود 36 مصابًا في المستشفيات.

وأضاف بيان الرئاسة التركية، أن “قواتنا المسلحة الجوية والبرية تواصل قصف كافة الأهداف المحددة لقوات نظام الأسد”، مضيفاً أنه “لم ولن نقف متفرجين حيال ما تشهده إدلب من أحداث مشابهة لتلك التي وقعت في رواندا، والبوسنة والهرسك”.

وعقب الإعلان الرسمي عن سقوط قتلى أتراك، أجرى وزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو، اتصالاً هاتفياً مع أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد أكد أمس مقتل ثلاثة جنود أتراك بقصف للنظام السوري في ريف إدلب.

بدورها، ذكرت وكالة “الأناضول” أن عمليات القوات المسلحة التركية أسفرت في منطقة “خفض التصعيد” بمحافظة إدلب، عن تحييد 1709 عناصر من قوات النظام، خلال الأيام الـ17 الأخيرة.

وبحسب مصادر للوكالة التركية، فإن العمليات أدت إلى تدمير 55 دبابة وثلاث مروحيات و18 عربة مدرعة و29 مدفعاً. كما أسفرت العمليات بحسب المصدر عن تدمير 21 عربة عسكرية، وأربعة رشاشات “دوشكا”، وستة مستودعات ذخيرة، وسبع قاذفات “هاون”.

وأدى القصف الروسي والآخر الذي نفّذته قوات النظام الخميس أيضاً إلى مقتل 12 مدنياً، بينهم خمسة في قرية شلخ، شمالي محافظة إدلب.

وذكرت مصادر تركية مطلعة، الخميس، أن الوفد الروسي الذي أجرى مفاوضات على مدار يومين في أنقرة ضمن رابع جولات المفاوضات مع تركيا، غادر عائداً إلى موسكو بعدما فشلت اللقاءات عقب التطورات الميدانية في إدلب خلال اليومين الماضيين.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا